أنهى ريال مدريد، استعداداته للكلاسيكو ضد برشلونة، بمران أخير، في مدينة فالديبيباس الرياضية، في ظل غياب الفرنسي كريم بنزيما ومواطنه فيرلاند ميندي، اللذين لن يشاركا في المباراة المقررة غدًا على ملعب سانتياجو برنابيو.

يأتي هذا في الوقت الذي أصبح فيه الويلزي جاريث بيل، متاحًا للمشاركة، ويتوقف الأمر على قرار المدير الفني للفريق، كارلو أنشيلوتي.

وبدا بيل مبتسما في بداية المران؛ حيث مازح بقية زملائه خلال فترة الإحماء.

ولم يلعب الويلزي أي مباراة على ملعب سانتياجو برنابيو، منذ أكثر من عامين، وتحديدا منذ 26 فبراير/شباط 2020، وكانت المباريات الخمس التي شارك فيها، هذا الموسم، خارج الديار.

وتابع أنشيلوتي عن كثب حالة كل لاعبيه، لوضع التشكيل النهائي الذي سيخوض اللقاء.